2023-01-08

باب الناظر

باب الناظر

ثاني أبواب السور الغربي للمسجد الأقصى من جهة الشمال بعد باب الغوانمة.
وهو باب ضخم محكم البناء، مدخله مستطيل، ارتفاعه 4.5م، وجدد في عهد الملك المعظم عيسى عام 600هـ/1203م.

واسمه المشهور حاليا نسبة لناظر الحرمين الشريفين، وهي وظيفة كانت في زمن المماليك تعطى لمن يتولّى الإشراف على المسجد الأقصى في القدس والمسجد الإبراهيمي في الخليل.

كما يشتهر باسم "باب المجلس"، حيث توجد فوقه المدرسة المنجكية،

 التي كانت مقرا للمجلس الإسلامي الأعلى في عهد الاحتلال البريطاني، قبل أن تتحول إلى مقر لدائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس حاليا.

وهذا الباب قديم العهد، حمل اسم ميكائيل في بادئ الأمر، ثم حمل اسم باب علاء الدين البصيري لقربه من رباط علاء الدين البصيري الذي يقع خارجه والذي دفن فيه الأمير المملوكي البصيري، ثم سمي باب الحبس (نسبة إلى السجن الذي اتخذه الأتراك من الرباط المنصوري الموجود على يسار الخارج من الأقصى من هذا الباب والذي أغلق منذ فترة طويلة)، كما سمي أيضًا بباب النذير وباب الرباط المنصوري.

 

جميع الحقوق محفوظة لموقع المسجد الاقصى 2023 ©